النفط يرتفع في خضم التركيز على تطورات الشرق الأوسط

“وكالات”: ارتفعت أسعار النفط قليلا اليوم الثلاثاء وسط مخاوف من أن يؤدي التوتر في الشرق الأوسط لتعطيل الإمدادات، لكن الغموض الذي يكتنف وتيرة التخفيضات التي قد تعلنها بنوك مركزية لأسعار الفائدة وتأثير ذلك على الطلب على الوقود حد من المكاسب. وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت 30 سنتا إلى 82.30 دولار للبرميل. وزاد خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 31 سنتا إلى 77.23 دولار للبرميل. وكانت أسعار النفط مستقرة تقريبا في تعاملات أمس الاثنين، بعد أن صعدت ستة بالمئة الأسبوع الماضي.

كما بلغ سعر نفط عمان الرسمي اليوم تسليم شهر أبريل القادم 81 دولارا أمريكيا و86 سنتا. وشهد سعر نفط عمان اليوم ارتفاعا بلغ دولارا أمريكيا و3 سنتات مقارنة بسعر يوم أمس الاثنين والبالغ 80 دولارا أمريكيا و83 سنتا. تجدر الإشارة إلى أن المعدل الشهري لسعر النفط الخام العُماني تسليم شهر فبراير الجاري بلغ 77 دولارا أمريكيا و21 سنتا للبرميل، منخفضا 5 دولارات أمريكية و96 سنتا مقارنة بسعر تسليم شهر يناير الماضي.

وأدى الصراع في الشرق الأوسط إلى إبقاء الأسعار مرتفعة، فيما تواصل الولايات المتحدة والأردن الضغط من أجل وقف لإطلاق النار في قطاع غزة. لكن التوقعات إزاء مسار أسعار الفائدة في الولايات المتحدة حدت من مكاسب النفط.

وقال بنك الاحتياطي الاتحادي في نيويورك إن مسحه لتوقعات المستهلكين لشهر يناير أظهر أن توقعات التضخم بعد عام وخمسة أعوام من الآن لم تتغير، مع بقاء كليهما فوق المعدل المستهدف لمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي) البالغ اثنين بالمئة.

وإذا أدت المخاوف إزاء التضخم لتأخير تخفيضات المركزي الأمريكي لأسعار الفائدة، فقد يؤدي ذلك إلى تقليص الطلب على النفط عن طريق إبطاء النمو الاقتصادي. وستقرر مجموعة أوبك+، التي تضم منظمة أوبك وحلفاء من بينهم روسيا، في مارس ما إذا كانت ستمدد تخفيضات إنتاج النفط الطوعية.

Leave a Comment