النيوزيلندي فاين فيشر يفرض إيقاعه ويتوَّج بالمرحلة الثانية لـ «طواف عُمان»

غدا.. المرحــلة الثالثة بدبد – الجبل الشرقي لمسافة «169.5» كيلومتر

فرض الدراج النيوزيلندي فاين فيشر من فريق الإمارات إيقاعه بجدارة وذلك عندما توِّج بلقب المرحلة الثانية لـ «طواف عُمان 2024» للدراجات الهوائية في نسخته الـ13، بعد أن قطع مسافة السباق محققا زمنا قدره (04:04:06) ساعة، فيما حلّ الدراج الأمريكي لوك لامبخيني من فريق سودال كويك البلجيكي في المركز الثاني، وجاء الدراج دياجبو ليوسي من فريق الإمارات في المركز الثالث، في الفعالية التي تنظمها وزارة الثقافة والرياضة والشباب بالتعاون مع بلدية مسقط والاتحاد العماني للدراجات الهوائية، وعدد من الجهات الحكومية والخاصة الأخرى وذلك خلال الفترة من 9 حتى 14 من فبراير الجاري. وانطلقت منافسات المرحلة الثانية لـ «طواف عُمان 2024» من منطقة السيفة بمحافظة مسقط حتى ختام المرحلة بولاية قريات لمسافة (170.5) كيلومتر. وأقيم حفل الختام برعاية سعادة أحمد بن محمد الحميدي، رئيس بلدية مسقط، بحضور سيف بن سباع الرشيدي رئيس مجلس إدارة الاتحاد العماني للدراجات الهوائية، مدير الطواف، عضو اللجنة الرئيسيّة المنظمة لطواف عمان. ويسعى المنظمون من خلال طواف عُمان للدراجات الهوائية إلى تعزيز مكانة سلطنة عمان في الأسواق العالمية وتحقيق عدة أهداف أبرزها تعزيز القطاع السياحي بالترويج لأبرز المعالم والمقومات السياحية التي تتمتع بها سلطنة عمان وذلك من خلال المسارات التي تم اختيارها في الطواف وغيرها من الأهداف الرياضية الاقتصادية بما يتوافق مع رؤية عُمان 2040 وفرصة جيدة لتعريف العالم بالمقومات الطبيعية والتاريخية والثقافية التي تزخر بها سلطنة عُمان.

سيف الرشيدي: منتخبنا الوطني ظهر بمستوى جيد في المرحلة الأولى –

أكد سيف بن سباع الرشيدي، رئيس مجلس إدارة الاتحاد العماني للدراجات الهوائية، مدير الطواف، عضو اللجنة الرئيسيّة المنظمة لـ «طواف عُمان 2024»، أن المرحلة الأولى من الطواف التي انطلقت من متحف عمان عبر الزمان وانتهت عند مركز عمان للمعارض والمؤتمرات كانت صعبة إلى حد ما، حيث واجه الدراجون الكثير من التحديات ومن أهمها الرياح النشطة المستمرة طوال مسار سباق المرحلة الأولى في الطواف، وفي هذه المرحلة استطاع الدراج العماني منذر الحسني التمركز في الفئة الهاربة من المجموعة الأولى وصمد في مركزه المتقدم لوقت طويل في السباق، والمستوى الذي ظهر به منذر الحسني دليل واضح على المستوى الذي وصل إليه المنتخب الوطني للدراجات وقدرته على منافسة الدراجين الدوليين في سباقات عالمية، وعند وصول المتسابقين لخط نهاية السباق في مركز عمان للمعارض والمؤتمرات كان الدراجون العمانيون ضمن المجموعة المتقدمة في الوصول.

وأضاف: بلا شك أن الدراجين العمانيين بذلوا جهودا كبيرة وواسعة للوصول إلى هذا المستوى الفني المتقدم وأصبحت لديهم إمكانيات عالية في السباقات، وعند مقارنة مستوى دراجي المنتخب الوطني بمستوى الدراجين الدوليين من مختلف دول العالم نلاحظ أن الدراجين العمانيين قطعوا شوطا كبيرا في رياضة الدراجات الهوائية وشكلوا خبرة فنية واسعة لهم في هذه الرياضة، وكلنا ثقة بمنتخبنا الوطني الطموح في المراحل القادمة من طواف عمان، ولا يزال هذا الطواف يحمل في طياته المزيد من المفاجآت والإثارة والمتعة.

وقال الرشيدي: بالرجوع إلى نقطة انطلاقة المرحلة الأولى من الطواف في متحف عمان عبر الزمان فإن الدراجين والمنظمين والإعلاميين المشاركين في الطواف انبهروا بجمالية المتحف وتحمسوا لأخذ جولة في داخل المتحف والتعرف على ما يحويه من تاريخ عريق لسلطنة عمان، والاطلاع على الكنوز الحضارية والتاريخية التي يخبئها المتحف، وإدارة متحف عمان عبر الزمان رحّبت بالضيوف وقدمت تسهيلات عديدة تخدم المرحلة الأولى في «طواف عُمان 2024»، وبالطبع أن مسارات هذه النسخة من الطواف تم استحداثها لتغطي المعالم السياحية الجديدة التي تم تدشينها خلال عام 2023 ومن أبرزها متحف عمان عبر الزمان، وتحديث المسارات يأتي لإبراز وتغطية أكبر قدر من المعالم السياحية وتعريف العالم أجمع بها من خلال حدث رياضي يجمع دراجين من شتى بقاع الأرض، وعند تحديد مسارات مراحل الطواف واجهنا العديد من التحديات بسبب الشروط والقواعد التي يفرضها الاتحاد الدولي للدراجات الهوائية في اختيار مسارات السباق، ولهذه الشروط لا نستطيع الوصول إلى بعض المواقع الطبيعية والساحرة في سلطنة عمان، ولكن اللجنة المنظمة للطواف تعمل على تحقيق معايير وشروط الاتحاد الدولي لتغطية هذه المواقع، وبعد نجاح النسخ الـ12 من «طواف عُمان» وبجانب توفر الظروف البيئية والطبيعية المناسبة للسباقات أصبحت سلطنة عمان من أهم الوجهات العالمية لممارسة رياضة الدراجات الهوائية، فنخبة الفرق العالمية والدولية تتوافد وبصورة مستمرة لسلطنة عمان للتدريب وتنفيذ المعسكرات، فالطبيعة الجغرافية العمانية بطرقها ومساراتها قادرة على إعداد دراج عالمي.

أبطال العالم يسبرون أغوار تضاريس محافظة الداخلية غدا –

تقام غدا المرحلة الثالثة من «طواف عُمان 2024»، بداية من ولاية بدبد حتى ختام المرحلة بالوصول للجبل الشرقي بولاية الحمراء لمسافة (169.5) كيلومتر، حيث ستكون الانطلاقة من منطقة سرور بولاية بدبد في الساعة 10:30 صباحا ثم إلى حساس، ثم الاتجاه إلى قرية الخوبار، مرورا بسفالة سمائل، باتجاه طريق 15، إلى طريق المغبارية، إلى وادي مقزح، بعدها إلى قفيسة، ثم طريق مقزح، بعدها إلى ولاية إزكي – بركة الموز، بالاتجاه يمينا على طرق الرحبة، بعدها إلى غبرة نزوى، وادي كمه، مرورا بتنوف، ثم إلى كهف الهوتة، ثم إلى نقطة الختام صعودا إلى الجبل الشرقي بولاية الحمراء. بينما تنطلق المرحلة الرابعة بعد غد من أمام قلعة الرستاق بمحافظة جنوب الباطنة حتى مرتفعات يتي بمحافظة مسقط لمسافة (207.5) كيلومتر، فيما تقام المرحلة الخامسة الختامية من الطواف يوم الاربعاء بمسافة إجمالية تبلغ (138.7) كيلومتر، وتبدأ من قرية إمطي بولاية إزكي حتى نقطة ختام المرحلة بالجبل الأخضر.

ويبلغ مسار «طواف عُمان 2024» في النسخة الـ13 حوالي (867.4) كيلومتر مقسمة على 5 مراحل متنقلة بين التضاريس والمناظر الطبيعية. ويستقطب «طواف عُمان 2024» في نسخته الثالثة عشرة عددا من أبرز الدراجين المجيدين في العالم، إذ يعد الطواف ضمن أبرز الفعاليات والمنافسات الرياضية التي ينتظرها المتنافسون العالميون وباقي عشاق رياضة الدراجات، حيث يشارك في النسخة 17 فريقا (7 مشاركين لكل فريق) من بينها 9 فرق عالمية بإجمالي 119 دراجا محترفا، وهذه الفرق هي: فريق أريكا سامسيك وفريق كوفيديس من فرنسا، فريق بورجوس بي أتش وفريق إكيوبو كرن فارما من إسبانيا، كما يشارك في الطواف فريق إنترمشي كروز وفريق سودال كويك ستب وفريق لوتو دستني من بلجيكا، إضافة إلى مشاركة فريق أستانا كازاخستان وفريق بورا هانزغروه الألماني وفريق جي سي أل يوكيو الياباني والفريق الوطني العُماني وفريق روجاي إنشورانس التايلاندي وفريق دي أس أم فرمنش النيذرلاندي وفريق جيكو الأسترالي وفريق ترنجانو سايكلنج الماليزي وفريق الإمارات وأخيرًا فريق يونو إكس سايكلنج النرويجي. ويشارك منتخبنا الوطني للدراجات الهوائية للمرة الثالثة على التوالي في «طواف عُمان 2024» بطاقم مكون من سبعة دراجين وهم: عبدالرحمن بن مرهون اليعقوبي، مازن بن سعيد الريامي، محمد بن أحمد الوهيبي، عبدالله بن محمد الغيلاني، منذر بن عبدالله الحسني، سعيد بن إبراهيم الرحبي وسيف بن خميس العامري، مما يمنحهم فرصة كبيرة للتنافس ضد أقوى الفرق والدراجين العالميين.

براين كوكوارد: كل فريق يطمح لاعتلاء منصة التتويج –

قال الدراج براين كوكوارد من فريق كوفيدس الفرنسي والحاصل على المركز الثاني في المرحلة الأولى من الطواف: سباق المرحلة الأولى من «طواف عُمان 2024»، كان جيدا، وحقق فريقي بعض الأهداف الفنية من المشاركة في السباق، وهذه أول مشاركة لنا في «طواف عُمان 2024»، وتمكنا من تحقيق المركز الثاني ونطمح للفوز بالمراكز المتقدمة في السباقات القادمة في طواف عمان، والأجواء العامة في مسار السباق جيدة ولكن واجهنا رياحا نشطة وموجة غبار أثّرت على أداء الدراجين، كما أن المنحدرات والمرتفعات في السابق أثّرت بشكل مباشر على إطارات الدراجات الهوائية واضطررنا للتوقف لمرات عديدة لصيانة الدراجات أو تغييرها كليا وهذا التحدي واجهه جميع المتسابقين في المرحلة الأولى، أما بالنسبة لدرجة الحرارة فمعتدلة ومناسبة جدا للسباق، ووردتنا بعض الأنباء من اللجنة المنظمة بفرص لهطول أمطار غدا، ولكن نأمل ألا تؤثر الحالة الجوية على مراحل الطواف وأن تُكمل دون توقف، والمنافسة في السباق قوية وكل فريق يطمح ويرغب في اعتلاء منصة التتويج وارتداء قمصان السرعة والتميز، وهذا التنافس يدفع سقف طموحاتنا وآمالنا في طواف عمان لنكون أول الواصلين لخطوط نهايات سباقات طواف عمان والخروج منه بأكبر قدر ممكن من المراكز الفردية والجماعية، وتنظيم «طواف عُمان 2024» احترافي ويحقق المواصفات الدولية، ويعد هذا الطواف واحدا من أفضل السباقات الدولية التي شاركت فيها خلال مسيرتي في رياضة الدراجات الهوائية.

إيوان: الفوز جاء بتفعيل خطة تكتيكية وفنية وضعها المدرب –

الدرّاج الأسترالي كاليب إيوان من فريق جايكو العلا والمتوّج بلقب المرحلة الأولى والمركز الأول في الترتيب العام قال: أنا سعيد جدا بهذا التتويج، وأتمنى مواصلة الأداء والفوز بالمراحل القادمة من «طواف عُمان 2024»، وكان مسار السباق سهلا والطقس كان معتدلا حيث استمتعنا بمشاهدة المناظر الطبيعية الخلابة على طول مسار السباق. وأضاف: واجهتنا بعض التحديات في مسار السباق منها الرياح المتوسطة والمنحدرات بالإضافة إلى مستوى المنافسة الكبير في السباق، حيث إن أغلب الدراجين تمركزوا في خط واحد وتفصلهم ثوان قليلة من الوقت، وتحقيق المركز الأول في السباق يشجع الفريق لتقديم الأفضل في المراحل القادمة والتمسك بالعزيمة والإصرار لبلوغ منصة التتويج في المراحل المتبقية، وبالتأكيد أن التفوق في السابق جاء من خلال تفعيل خطة تكتيكية وفنية وضعها الجهاز الفني للفريق، وتجاوز الدراجين لم يكن بالأمر السهل إذ كلفنا مجهودا بدنيا عاليا، وبالطبع، إن وجودنا في طواف عمان ليس بهدف خطف المراكز الأولى فقط وإنما لكسب خبرة جديدة وخوض تجربة مثيرة بجانب نخبة الدراجين الدوليين في السباق. ويعد «طواف عُمان 2024» محطة تؤهلنا للمشاركة في محطات وسباقات دولية قادمة، وكل مشاركة نخرج منها بحصيلة كبيرة من الفنيات والتكتيكات الخاصة برياضة الدراجات الهوائية، وفيما يخص مسار المرحلة الأولى من طواف عمان فقد استمتعنا جدا بزيارة الأيقونة الفنية وهو متحف عمان عبر الزمان وفي حقيقة الأمر اندهشنا بالتصميم المعماري للمتحف وهندسته الرائعة، وتعرفنا على تاريخ الحضارة العمانية عن قرب واطلعنا على الفترات التاريخية التي مرت بها سلطنة عمان والآثار القديمة التي تعود للحضارات العمانية منذ العصور القديمة جدا، والقراءة السريعة في الثقافة العمانية.

أوسكار: الطواف يسهم في رفع تصنيفنا الدولي من خلال النقاط والأزمنة –

أبدى الدراج الإسباني أوسكار من فريق بورجوس الإسباني صاحب المركز الثالث في الترتيب العام للطواف والقميص الذهبي في المرحلة الأولى، سعادته البالغة بالحصول على المركز الثالث في المرحلة الأولى من الطواف.

وأضاف: استمتعت جدا في مسار سباق المرحلة الأولى من الطواف فالطرق التي تعبرها بحد ذاتها تشجعنا على مواصلة التقدم وبذل أعلى مجهود بدني للوصول إلى خط النهاية الذي كان في مركز عمان للمؤتمرات والمعارض، وخرجتُ من سباق المرحلة الأولى بالمركز الثالث وبتجربة جديدة، وسأواصل بالشغف نفسه في المراحل المتبقية، و«طواف عُمان 2024» سيسهم في رفع تصنيفنا الدولي من خلال النقاط والأزمنة القياسية الجديدة التي سنحققها، وسباق المرحلة الأولى مختلف تماما عن سباق مسقط كلاسيك، وأداء الدراجين في سباق المرحلة الأولى من الطواف شهد تقدما، ونتوقع أن تستمر المنافسة بشكل تصاعدي.

نقاط السرعة تعزز رصيد الدراجين الأوائل –

وضعت اللجنة المنظمة لطواف عُمان عددا من نقاط السرعة في كل مرحلة من مراحل الطواف الخمس بهدف منح الدرّاجين الثلاثة الأوائل مجموعة من النقاط لتعزيز رصيدهم في الترتيب العام للطواف، حيث شهدت مجريات المرحلة الثانية من طواف عُمان التي امتدت لمسافة (170.4) كيلومتر تنافسا كبيرا بين الدراجين وتسارعا في وتيرة السباق خلال الـ(25) كيلومترا الأولى من أجل الظفر بنقاط السباق في نقطة السرعة الأولى الموجودة في مسار السباق، والتي تمكن من خلالها الدراج الإسباني أوسكار بلجيري من فريق بورجوس الإسباني من حصد أول ثلاث نقاط في مسافة (28.4) كيلومتر عند نقطة الجصة، فيما ذهبت نقطتان للدراج المنغولي تجزباير من فريق روجاي إنشورانس الفائز بلقب بطواف تايلاند لعام 2023 ونقطة واحدة للدراج الياباني ماسودا من فريق جي سي أل يوكيو الياباني، وبعد أن قطع الدراجون مسافة (80.3) كيلومتر، تمكن الدراج الإسباني أوسكار بلجيري من حصد ثلاث نقاط بما مجموعه ست نقاط من المرحلة في نقطة السرعة الثانية الموجودة في مسار ولاية قريات (جحلوت) وبالتالي ضمن القمص الذهبي لأكثر الدراجين شراسة في المرحلة، وحصل الدراج المنغولي تجزباير على نقطتين وأربع نقاط في المجموع، فيما حصد الدراج الياباني ماسودا على نقطة واحدة بما مجموعه نقطتان.

بعد ذلك سلك المتسابقون طريق العودة باتجاه عقبة قريات ومن ثم الشارع السريع باتجاه مسقط ومن ثم الدوران من أول جسر بعد النزول من العقبة والعودة مرة أخرى إلى دغمر وحديقة قريات العامة والتي شهدت صراعا قويا بين نخبة الدراجين العالميين وهم؛ الدراج الإسباني أوسكار بلجيري من فريق بورجوس الإسباني والدراج المنغولي تجزباير من فريق روجاي إنشوران التايلاندي والدراج الياباني ماسودا من فريق جي سي أل يوكيو الياباني، حيث وصل الفارق الزمني بين المجموعة الهاربة وباقي الدراجين إلى ثلاث دقائق و50 ثانية عند مسافة 115 كيلومترا.

وقبل نهاية المرحلة عند عقبة قريات الطريق القديم شهد الطواف هطول أمطار غزيرة، مما أدى إلى زيادة صعوبة المنافسة وحدتها، ليتمكن بعدها الدراج النيوزيلندي فاين فيشر من فريق الإمارات من خطف المركز الأول ولقب المرحلة الثانية كأسرع وقت (القميص الأحمر) بعد أن قطع مسافة السباق محققا زمنا قدره (04:04:06) ساعة، وحصد أيضا (القميص الأبيض) لأفضل المتسابقين الشباب و(القميص الأخضر) لأعلى نقاط الترتيب العام، في حين حصل الدراج الإسباني أوسكار بلجيري من فريق بورجوس الإسباني على (القميص الذهبي) لأكثر المتسابقين شراسة في المرحلة وللمرة الثانية، وذلك بعدما حصل على اللقب في المرحلة الأولى من الطواف، كما حصل فريق الإمارات على أفضل فريق في المرحلة.

نتائج الترتيب العام

وبعد نهاية المرحلة الثانية جاء في الترتيب العام لـ«طواف عُمان 2024» للدراجات الهوائية، صعد الدراج النيوزيلندي فاين فيشر إلى صدارة الترتيب العام لطواف عُمان 2024، يليه الدراج الأمريكي لوك لامبخيني من فريق سودال كويك البلجيكي في المركز الثاني وفي المركز الثالث جاء الدراج الإيطالي ديجو أوليسي من فريق الإمارات، في حين حلّ الدراج الإسباني روجر أدريا أوليفراس من فريق بورا هانزغروه الألماني رابعا.

وكانت المرحلة الأولى من الطواف قد توِّج بلقبها الدراج كاليب إيوان من فريق جايكو العلا الأسترالي بعد تنافس كبير في المرحلة التي انطلقت من أمام متحف عُمان عبر الزمان بمحافظة الداخلية، وتمكن الدراج كاليب إيوان من خطف المركز الأول كأسرع وقت (القميص الأحمر) و(القميص الأخضر) لأعلى نقاط في الترتيب العام في البطولة وبفارق ضئيل جدا عن صاحب المركز الثاني الدراج سيرتسا جلب من فريق أستانا كازاخستان والذي حصل على (القميص الأبيض) لأفضل المتسابقين الشباب، بينما جاء في المركز الثالث الدراج الإسباني أوسكار من فريق بورجوس الإسباني، كما حصل أيضا على (القميص الذهبي) لأكثر المتسابقين شراسة في المرحلة، وفي الترتيب العام حقق الدراج كاليب إيوان من فريق جيكو العُلا الأسترالي المركز الأول في المرحلة الأولى والترتيب العام للطواف، فيما حلّ الدراج براين كوكوارد من فريق كوفيدس الفرنسي في المركز الثاني، بينما جاء في المركز الثالث للمرحلة الأولى الدراج ألكسندر كريستوف من فريق يونو إكس سايكلنج النرويجي.

Leave a Comment